في الانتخابات المقبلة (حزيران 2021)

تم التحديث: أكتوبر 24

نساء قياديات ومؤثرات يؤكدن على تعزيز دور المرأة العراقية وضمان مشاركتها في العملية السياسية وصنع القرار

رجاء حميد رشيد

ضمن مشاركتنا في ورشة عن قيادة المرأة الصحفية تهدف إلى تعزيز مشاركة واسعة للنساء العراقيات في المناصب القيادية وعملية صنع القرار، وفهم اهتماماتهن بشكل أفضل من قبل المجتمع، وفي إطار الإستعداد للإنتخابات البرلمانية المقبلة في حزيران 2021، أجرينا مقابلات مع عدد من البرلمانيات الحاليات والسابقات ونساء مؤثرات تحدثن عن أهم المعوقات التي واجهتهن في عملهن ومشاركتهن في العملية السياسية في العراق، كما كشف البعض منهن عن أسباب إخفاقهن في المشاركة السياسية كمرشحات، بالرغم من حصولهن على أصوات كافية تضمن لهن المشاركة كنائبات، بسبب القوانين المجحفة بحق المرأة التي حرمتهن من تلك الفرص.


بالرغم من مشاركة ما يقارب 82 امرأة في العملية السياسية في العراق إلا أنهن لم يكن بمستوى الإنتظارات خلال الدورات البرلمانية، لأسباب منها ما يتعلق بالنساء المرشحات أنفسهن ،إذ لا توجد بصمات نسائية مؤثرة في البناء المجتمعي لكي يمنحهن ذلك فرصة الارتقاء للتمثيل النيابي. هذا لا يعني أن التمثيل الرجالي له بصمات فاعلة في المجتمع بالضرورة، ولكن هناك بعض النساء يسيطر عليهن الشعور بالوجاهة الشكل